الرئيسية الريجيم وتخفيف الوزن كيفية الحفاظ على الوزن خلال فصل الشتاء

كيفية الحفاظ على الوزن خلال فصل الشتاء

0
0
51

مع حلول فصل الشتاء وانخفاض معدلات الحرارة ترتفع تلقائياً معدلات استهلاك الإنسان للأطعمة المختلفة، وهو الأمر الذي يسبب إزعاجاً للكثيرين، خاصة من يرغبون في الحفاظ على الوزن وعدم استقبال موسم الصيف ببضعة كيلوات زائدة.

تناول الأطباء وخبراء التغذية تلك الظاهرة الصحية بالدراسة، وحددوا العوامل التي تزيد الشهية إلى الطعام خلال فصل الشتاء، وكذلك أوصوا ببعض الإجراءات للتغلب عليها والتمكن من الحفاظ على الوزن وتثبيته.

أولاً: أسباب زيادة الوزن خلال فصل الشتاء :

الشهية تزداد خلال الشتاء، مصدر الصورة pixabay.com

تعتبر عملية التخسيس أو الحفاظ على الوزن خلال فصل الشتاء أحد الأمور الصعبة والمرهقة، وغالباً ما تنتهي محاولات إنقاص الوزن خلال هذا الفصل بالفشل، وقد عَدّد الأطباء وخبراء التغذية العوامل المُسببة لذلك، وهي كالآتي:

1- أولى العوامل التي تعيق الحفاظ على الوزن خلال الشتاء هو انخفاض درجة الحرارة الداخلية، مما يدفع الجسم إلى حرق كميات أكبر من الدهون المخزنة بهدف الوصول إلى درجة الحرارة الطبيعية وهي 37درجة مئوية، ونتيجة لذلك يشعر الإنسان بالجوع على فترات أقصر.

2- تغيب الشمس لفترات طويلة خلال فصل الشتاء ومن المعلوم أن الشمس أحد المصادر الطبيعية لفيتامين د، الذي يساهم في إنتاج الجسم لهرمون السيروتونين أو هرمون السعادة، مما يجعل الإنسان أكثر عرضة لنوبات الاكتئاب وتقلب المزاج، مما يدفع الدماغ لإفراز هرمون الكرتيزون الفاتح للشهية بمعدلات أكبر.

3- خلال فصل الشتاء ونتيجة برودة الطقس وقلة عدد ساعات النهار تقل حركة الأفراد، مما يساهم في اختزان كميات أكبر من الدهون خاصة بالنسبة لمن يتناولون الطعام في أوقات متأخرة، وهذا بالطبع يتعارض مع فاعلية أنظمة الحفاظ على الوزن وتثبيته.

ثانياً: كيفية الحفاظ على الوزن خلال الشتاء :

أوصى الأطباء وخبراء التغذية بمجموعة من النصائح والإجراءات التي من الممكن أن تساعد في الحفاظ على الوزن خلال فصل الشتاء دون الإحساس بالجوع أو الشعور بالبرد نتيجة انخفاض درجة حرارة الجسم الداخلية، ومن أبرز تلك الإجراءات وأكثرها فاعلية الآتي:

تناول وجبة إفطار صحية :

الاهتمام بتناول وجبة إفطار صحية من الأمور التي يجب الالتزام بها طوال العام، حيث ثبت علمياً أن الإفطار هو الأهم بين مختلف الوجبات الرئيسية وأكثرها تأثيراً على الصحة العامة للإنسان، كما أن وجبة الإفطار من الممكن أن تساهم في الحفاظ على الوزن خلال فصل الشتاء.

الإفطار الصحي يمد الإنسان بالطاقة اللازمة ليكون أكثر نشاطاً خلال اليوم، وبذلك يتغلب على حالة الخمول التي تصيبه في أيام الطقس البارد، وبالطبع النشاط البدني والذهني يساهمان في زيادة معدلات حرق السعرات الحرارية، علاوة على أن الإفطار الصحي يمنح الإنسان إحساساً بالشبع والامتلاء يدوم لفترات أطول وفي المقابل تقل معدلات استهلاكه للأطعمة الأخرى مرتفعة السعرات.

مشروبات الأعشاب بديل جيد :

مشروبات الأعشاب تساعد على التخسيس، مصدر الصورة pixabay.com

خلال فصل الشتاء تزداد معدلات استهلاك المشروبات الساخنة التي تساهم في معادلة درجة حرارة الجسم، لكن مكونات بعض هذه المشروبات تتعارض مع عملية الحفاظ على الوزن مثل السحلب أو مشروب الشيكولاتة، حيث أنها مرتفعة السعرات وتحتوي على نسب عالية من المواد السكرية.

من أجل الحفاظ على الوزن يفضل استبدال هذه المشروبات بمجموعة مشروبات الأعشاب مثل القرفة أو الزنجبيل، حيث أنها تعمل على تنشيط الدورة الدموية مما يساهم في رفع درجة حرارة الجسم، كما أنها تلعب دور محوري في عملية إنقاص الوزن نظراً لفاعليتها في إذابة الدهون الزائدة.

ثمرة فاكهة بين الوجبات :

الفواكه غذاء منخفض السعرات، مصدر الصورة pixabay.com

يشعر الإنسان بالجوع بصورة أكبر خلال الأيام ذات الطقس البارد مما يترتب عليه استهلاك معدلات أكبر من الطعام، وينصح خبراء التغذية في تلك الحالة بتناول إحدى ثمار الفاكهة الطازجة، حيث أن الفواكه من المصادر الغذائية منخفضة السعرات التي لا تتعارض مع عملية الحفاظ على الوزن، كما أن الألياف الطبيعية التي تتوفر بها تمنح شعوراً بالشبع يدوم لفترات أطول، ولهذا تعد وجبة خفيفة مثالية يمكن تناولها بين الوجبات الرئيسية الثلاث.

الحساء صنف رئيسي :

الحساء مثالي خلال فصل الشتاء، مصدر الصورة pixabay.com

من أجل الحفاظ على الوزن ينصح بأن يكون الحساء بمختلف أنواعه من الأطباق الرئيسية والدائمة على مائدة الغداء، حيث أن تناول الحساء يساعد على معادلة درجة حرارة الجسم وبالتالي يمنح شعوراً بالدفء، كما أن الابتداء به يمنح شعوراً أسرع بامتلاء المعدة وتلقائياً تنخفض الكمية المستهلكة من باقي الأطعمة.

مع الإشارة إلى ضرورة إزالة الطبقة الدهنية من حساء اللحوم حيث أنها دسمة ومرتفعة السعرات، والأفضل الاعتماد على الحساء النباتي مثل حساء الخضروات أو حساء العدس وما يماثله.

عسل النحل بديلاً للسكر :

عسل النحل يساهم في خفض الوزن، مصدر الصورة pixabay.com

حين تنخفض درجات الحرارة يميل الإنسان إلى تناول كميات أكبر من المواد السكرية، ولكن من أجل الحفاظ على الوزن خلال ذلك الفصل من العام، ينصح خبراء التغذية باستخدام عسل النحل كبديل للسكر التقليدي، حيث أنه يحتوي على كم أقل من السعرات الحرارية كما أنه مرتفع من حيث القيمة الغذائية، مع الإشارة إلى أن عسل النحل يدخل بالفعل في العديد من الحميات الغذائية وأنظمة الريجيم حيث أن العناصر التي يحتوي عليها تساهم بالفعل في إنقاص الوزن.

يمكن تناول ملعقة من عسل النحل في الصباح لإمداد الجسم بالطاقة والعناصر الغذائية التي يحتاجها، كما يمكن استخدامه في تحلية المشروبات المختلفة بدلاً من السكر.watch full Transformers: The Last Knight movie online

توقيت وجبة العشاء :

النصيحة الأخيرة الخاصة بعملية الحفاظ على الوزن خلال الشتاء لا تتعلق بنوع الطعام بل بتوقيته، حيث أن خلال ذلك الفصل يحل المساء في وقت مبكر نسبياً مقارنة بفصل الصيف، لذا ينصح الأطباء بتناول وجبة العشاء خلال الفترة ما بين الساعة السادسة والثامنة مساءً كحد أقصى، إذ أن من المعلوم أن قدرة الجسم على حرق السعرات تنخفض خلال ساعات الليل.

 

المزيد من المقاﻻت المشابهة
المزيد من مقاﻻت محمود حسين
مزيد من مقاﻻت الريجيم وتخفيف الوزن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقرأ أيضا

وجبة الإفطار .. لماذا تعد أهم الوجبات الرئيسية ؟

أصبح إهمال تناول وجبة الإفطار أحد سمات الحياة المعاصرة التي تحكمها السرعة والتعجل، وصارت ا…